سلفا كير يتوسط بين السودان وإثيوبيا لحل أزمة الحدود

الخرطوم- الصيحة

عرَض رئيس دولة جنوب السودان سلفا كير ميارديت، الوساطة بين السودان وإثيوبيا لاحتواء الأزمة بين البلدين بشأن الحدود.

وأجرى سلفا كير ميارديت، اتصالاً هاتفياً برئيس المجلس السيادي عبد الفتاح البرهان أمس، بحثا خلاله الأحداث على الحدود السودانية الإثيوبية، وعرض كير التوسُّط لاحتواء الأزمة بين البلدين.

والتقى البرهان بمكتبه اليوم، رئيس فريق الوساطة الجنوبية، مستشار الرئيس سلفا كير للشؤون الأمنية توت قلواك، واكد أن الحكومة اتخذت خطوات عملية في سبيل تنفيذ اتفاق جوبا لسلام السودان، بتشكيل اللجنة العليا لمتابعة التنفيذ، وأوضح أنها تضم الأطراف الموقعة على السلام بالإضافة إلى تكوين مجلس شركاء الفترة الانتقالية.

وكشف توت في تصريح صحفي عقب اللقاء، عن اتصال هاتفي أجراه الرئيس سلفا كير برئيس مجلس السيادة، بحثا خلاله الأحداث على الحدود السودانية الإثيوبية، وقال إن الرئيس سلفا كير أبدى خلال الاتصال استعداده للتوسُّط بين السودان وإثيوبيا من أجل التوصُّل إلى حل سياسي لقضية الحدود وفق الحدود الدولية المعروفة، حفاظاً على العلاقات الأخوية بين البلدين وحفظ السلام في الإقليم. وأوضح توت أن الرئيس البرهان أمّن على الحل الودي والأخوي للخلافات الحدودية مع إثيوبيا، وأشار توت إلى أن رئاسة السودان لمنظمة دول الإيقاد من شأنها أن تسهم في حل القضية عبر المنظمات الإقليمية.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!