خروج (60%) من شركات النقل البري وزيادة تذاكر الولايات بنسبة (58%)

 

الخرطوم: جمعة عبد الله

اعتمدت وزارة البنى التحتية والنقل زيادة أسعار التذاكر السفرية للولايات بنسبة (58%)، فيما كشفت غرفة البصات السفرية عن خروج (60%) من الشركات من السوق بسبب الوقود وارتفاع تكاليف التشغيل.

وأرجع مدير وحدة النقل البري بالوزارة، هشام أحمد، الزيادة لتحرير أسعار الوقود وارتفاع تكاليف التشغيل، وكشف أحمد، عن وجود فساد في تحصيل ضريبة القيمة المُضافة البالغة (22%)، وأكد امتلاكهم مُستندات للسنوات الماضية عن حجم الأموال التي تَحصّلتها جهات، قال إنها لا علاقة لها بالقطاع ونسبة المدفوع للضرائب وما تمّ تجنيبه، وطالب بإسقاط الضريبة، التي قال إنها أثقلت كاهل المواطن والمُشغِّل.

بدوره، كشف رئيس غرفة البصات السفرية، حسن عبد الله، عن خروج (60%) من الشركات من السوق بسبب الوقود وارتفاع تكاليف التشغيل، وأوضح أنّ الشركات المُستمرة تُعاني مُشكلات مُعقدة تُهدِّد استمرارها، وجدّد المُطالبة بإلغاء ضريبة القيمة المُضافة البالغة (22%) حسب توصيات المؤتمر الاقتصادي، وقطع بأن سحب الضريبة سينعكس إيجاباً على خفض سعر التذاكر.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!