مدير مطار الخرطوم: نتحمّل مسؤولية فقدان أمتعة المسافرين

 

الخرطوم- الصيحة

أعلن مدير عام شركة مطار الخرطوم الدولي، المهندس سعد أحمد محمد، تحمُّل الشركة لمسؤولية ظاهرة فقدان أمتعة المسافرين.

وأكد سعد في حديثه لبرنامج (كالآتي) الذي تبثه (قناة النيل الأزرق)، تشكيل لجنة من كل الجهات ذات الصلة لتحديد ما حدث لعدم تكراره، وتعهّد بإصدار بيان تفصيلي بعد اكتمال الحيثيات وتمليك الرأي العام كافة الحقائق، وانتقد سعد بعض الوسائط الإعلامية ونعتها بعدم المصداقية بخُصُوص ما تمّ تداوله عبر مقطع فيديو لركاب سودانيين قادمين عبر أحد الخطوط الأجنبية للطيران بفقد أمتعتهم بمطار الخرطوم، وقطع بأنّ ما أُثير عار تماماً عن الصحة، وأكد عدم تساهُل شركة مطار الخرطوم مع أي جهة تُقصِّر في مهامها، وحذّر أي جهة تعمل على إشانة سُمعة مطار الخرطوم، وقال “إن حقوق الراكب ومُقتنياته لها مرجعيات”، وأشار إلى نظام (وارسو 1929 – اتفاقية مونتريال 1999) والتي حُظيت بمُصادقة الدول للتلف الذي يحدث للأمتعة بالإضافة إلى التعويض، ونوّه إلى أنّها مسؤولية شركات الطيران، ولفت إلى المُوجِّهات الصادرة بأهمية ضمان فاعلية العمل بمطار الخرطوم حرصاً على المُسافرين وأمتعتهم من خلال توجيه جميع شركات الطيران العاملة بالسودان، الأجنبية والوطنية، للالتزام بالضوابط واللوائح والنُّظم والقيام بواجبها، وأكد سعد أن العبث بأمتعة المُسافرين ليس بمطار الخرطوم وحده، وقال إنّ مثل هذه الحالات يُمكنها أن تحدث في جميع مطارات العالم، وأضاف “إلا أننا في مطار الخرطوم يمكن أن تحدث وفق حالات فردية”.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!