مجلس نظارات البجا يُجدِّد رفضه لـ”مسار الشرق” ويُطالب بمؤتمر جامع

 

كسلا- انتصار تقلاوي

جَدّدَ المجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المستقلة بشرق السودان برئاسة ناظر عُموم قبائل الهدندوة، أحمد محمد محمد الأمين تِرِك، رفضه لمسار الشرق في منبر جوبا للسلام في السودان.

وأجمع المُتحدِّثون من نظّار وقيادات أهلية ومُجتمعية وسياسية ومُمثلي مُكوِّنات الشرق خلال لقاء جماهيري نظّمه المجلس وتجمُّع كيانات كسلا بالإستاد الأولمبي كسلا، على الوقوف خلف مُقرّرات المجلس ورئيسه والتمسُّك بمقررات مؤتمر سنكات الذي أعلن رفض المسار.

وجدّد الناظر تِرِك، الرفض التام لمسار الشرق، وقال إنّ الوقفة تُعتبر رسالة للمُحتفلين بتوقيع السلام في التعبير عن رفضنا التام وإعلان تحالفنا مع أهل الوسط والشمال وكردفان الرافضين لهذه المسارات، وأكّد مُقاومتهم لما أسماه الاستعمار والمُدافعة عن الحقوق والأرض، وأضاف “مسألة ما يُشاع عن وجود فتنة قبلية واتهامنا بالفتن، إنه هدي المستعمرين الجدد، ونقول لهم بأنه لا توجد مشكلة وكلنا متعايشين”، وطالب المواطنين بألا يكونوا ألعوبة في أيدي السياسيين، ونادى بمراجعة الخرط والمستندات ومراجعة الهوية، وناشد تِرِك الدولة بعدم السماح لنصب خيام الاعتصام التي تبث خطاب الكراهية، وناشد قِوى الحُرية والتّغيير بالتنسيق معهم لحماية الثورة وإشراكهم في اختيار القيادات التنفيذية، ودعا الدولة للتراجُع عن المسار ورئيس دولة الجنوب بالتراجُع عن رعاية المسار وأن تتنازل الجبهة الثورية عنه.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!