اليونسكو تتفقد مواقع الآثار المتأثرة بالفيضان

 الخرطوم : الصيحة

بدأ وفد مشترك؛ يضم خبراء عالميين في مجال الآثار والمتاحف من منظمة اليونسكو ومسؤولين من منظمة اليونسكو مكتب الخرطوم؛ والهيئة العامة للآثار والمتاحف، بدأ تفقده لمواقع الآثار التي تضرّرت بالأمطار والسيول هذا العام، وشملت الزيارة مواقع بالخرطوم وأم درمان والبجراوية وجبل البركل وكرمة.

وأوضح المهندس عبد القادر عابدين؛ مسؤول الثقافة والتراث والعلوم بمنظمة اليونسكو مكتب الخرطوم؛ أن الزيارة لهذه المواقع؛ والتي جاءت بمشاركة الخبير العالمي للآثار د. جورج ابونقو المدير السابق للآثار بكينيا؛ استهدفت الوقوف على الوضع الراهن للآثار وتحديد الأضرار؛ بهدف وضع خُطة مُحكمة للمحافظة على أعظم الآثار الإنسانية على ضفاف نهر النيل, وأشاد عبد القادر باهتمام اليونسكو والسلطات السودانية بترميم وحماية الآثار التي تقع على الشريط النيلي من مخاطر الفيضان، مبيناً أن اليونسكو تولي اهتمامها بهذا الأمر وتسعى جاهدةً للمحافظة على الآثار السودانية باعتبارها من أعظم الآثار التي تُجسِّد الحضارة الإنسانية, وأشار إلى أن البعثة وقفت على مواقع بالخرطوم وأمدرمان وتزور حالياً مواقع بولاية نهر النيل، وينتظر أن تنتهي من جولتها التفقدية للمواقع الأثرية وتحديد حجم الأضرار قريباً.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!