(حميدتي) يبحث مع وفد الخبراء نتائج ورشة علاقة الدين بالدولة

 

الخرطوم- الصيحة

تنويراً حول نتائج الورشة غير الرسمية بين الوفد الحكومي ووفد الحركة الشعبية – شمال حول علاقة الدين والدولة والتي عُقدت بجوبا مؤخراً.

استقبل النائب الأول لرئيس المجلس السيادي الفريق أول محمد حمدان دقلو (حميدتي) بالقصر الجمهوري أمس، وفد فريق الخبراء – المُسهِّلين من جنوب أفريقيا المشارك في الورشة غير الرسمية بين الوفد الحكومي ووفد الحركة الشعبية – شمال حول علاقة الدين والدولة، برئاسة فاسو قوندن، مؤسس والمدير التنفيذي للمركز الأفريقي لتسوية النزاعات “أكورد” – جنوب أفريقيا.

وقال فاسو إنه اطلع (حميدتي) على نتائج المناقشات التي جرت خلال الورشة، ووصفها بأنها كانت جيدة وسادتها روح إيجابية من الطرفين، وأوضح أن هدف الورشة هو تبادل المعرفة ووجهات النظر حول علاقة الدين والدولة، وأنها هدفت لبناء الثقة بين الطرفين، وتبادل الآراء والأفكار، وأضاف بأنه تم التوافق خلال الورشة على سبعة موضوعات وتابع “نعتقد أن الهدف من انعقاد الورشة قد تحقّق”، وأشار فاسو إلى أنه اطلع رئيس مجلس الوزراء عبد الله حمدوك، على مخرجات الورشة، وأكد أهمية وحدة واستقرار السودان، ولفت إلى أن السودان يشهد مرحلة مُهمّة من تاريخه تتطلب ضرورة مُعالجة الاختلافات عبر المفاوضات، ونوّه لما قدمه السودان في السابق من مساعدات لجمهورية جنوب أفريقيا، وأكد استعداد بلاده لمساعدة ودعم السودان من أجل إحلال السلام والاستقرار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!