(المؤتمر السوداني) يدعم حِراك 21 أكتوبر

 

الخرطوم- الصيحة

أعلن حزب المؤتمر السوداني، أنّه مع أيِّ حِراكٍ جماهيري سَلمي يُعبِّر عن رؤى ومطالب جماهير ثورة ديسمبر المجيدة ويُبْقِي جذوتها مُتّقدة، ويهدف للتنبيه لأوجه القصور وتصحيح الأخطاء والدفع باتجاه تحقيق أهداف الثورة، ويعمل على تماسُك قواها ووحدة إرادتها.

وأوضح الحزب في تصريح أمس، أن موقفهم من الحراك يتمثل في المَواكب الجماهيرية السلمية التي أسقطت النظام السابق، وجعلت تشكيل السُّلطة الانتقالية مُمكناً، وهي سلاح الجماهير لحراسة ثورتها، وأعلن مُواصلة العمل الدؤوب مع كل قِوى الثورة دُون كللٍ أو مللٍ، وأكد أن مطالب استكمال هياكل السُّلطة الانتقالية فيما يلي المجلس التشريعي، المحكمة الدستورية، المفوضيات، إصلاح المنظومة العدلية، إنفاذ العدالة دُون تسويفٍ، استكمال عملية السلام الشامل وتنفيذ ما اُتّفق عليه في اتّفاق جوبا لسلام السودان، بالإضافة للإسراع في الإصلاحات والمُعالجات الاقتصادية التي تنعكس على قُوت المُواطنين ومعاشهم وسُبُل عيشهم الكريم، تُعد مطالب مشروعة ينبغي ترجمتها إلى فعل مشهود يرتقي للطموح والتضحيات.

وأكد الحزب التمسُّك بالسلمية والوعي، ودعا الشرطة والأجهزة الأمنية للاضطلاع بدورها في تأمين هذه المواكب وضمان سلامتها وحمايتها من الاختراق من أذيال النظام البائد وفلوله.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!