(المهنيين): المؤتمر الاقتصادي فشل وتحوّل لحوار أهلي  لتبادل اللوم

 

الخرطوم– محمد جادين

اتهم تجمع المهنيين السودانيين، وزارة المالية بعدم الرغبة الجادة في الحوار بشأن مُعالجة الأزمة الاقتصادية والاستماع إلى البدائل المتاحة، وقال إنها تسعى للانفراد بالرأي لمواصلة رؤيتها الخاصة في إدارة الملف الاقتصادي.

وقال التجمع في بيان أمس، إن الطريقة التي نُظِّم بها المؤتمر الاقتصادي تعني أن القائمين عليه لا يدركون جدية وعمق التحديات الاقتصادية ومدى تأزُّم الوضع المعيشي للمواطنين، وبالتالي الضرورة القصوى لاجتراح الحلول القابلة للتطبيق والمتوافق حولها بما يعزز استقرار الفترة الانتقالية.

وأشار إلى فشل المؤتمر الاقتصادي الذي استمر ثلاثة أيام وقال: “اختتمت أمس جلسات المؤتمر الاقتصادي الذي تحوّل بقدرة منظميه إلى ملتقى للحوار الأهلي حول القضايا المعيشية، ومنبرًا للتنفيس وتبادل اللوم”.

وأوضح التجمع أنه كان من أوائل الداعمين لعقد المؤتمر الاقتصادي بهدف التقاء الخبرات الاقتصادية السودانية من مختلف المدارس وبتحضيرٍ محكم من وزارة المالية وقال: “لكن للأسف شهدنا إعدادًا فقيرًا من كل الوجوه وأُهمِلت دعوة كثير من الخبرات السودانية بالداخل والمهاجر ممن كان في حضورهم إثراء للمشاركة وعصفًا للذهن”.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!