(الدعم السريع) تعيد الطلاب الممتحنين لمناطق حركة عبد الواحد

 

نيالا- الصيحة

أعادت قوات الدعم السريع بمتحرك استتباب الأمن بمحليتي كاس وشطاية، طلاب مناطق جبل مرة إلى مناطقهم الخاضعة لسيطرة حركة تحرير السودان قيادة عبد الواحد محمد نور بعد فراغهم من إمتحانات الشهادة السودانية أمس الأول.

وكانت (الدعم السريع) استجابت لمبادرة اطلقها أستاذ الأجيال مكاوي عيسى حمد لترحيل الطلاب العالقين بمناطق سيطرة حركة عبد الواحد بعد أن تقطعت بهم سبل الوصول للمراكز بمدينة كاس.

وامتدح مدير المرحلة عبد الحليم علي أحمد، والذي رافق رحلة عودة الطلاب، جهود الدعم السريع التي لم تقتصر على ترحيل طلاب جبل مرة وتوفير كل مستلزماتهم من السكن والإعاشة والعلاج فحسب، بل امتدت لسد عجز موازنة امتحانات محلية كاس والتي تجاوزت الـ(75%) من موازنة المراكز البالغة (16) مركزا، فضلا عن تأمينها للإمتحانات وتوفير وسائل الحركة لإدارتها.

وأكد قائد متحرك استتباب الأمن المقدم النور الدومة، أن توجيهات النائب الأول لمجلس السيادة، قائد قوات الدعم السريع الفريق أول محمد حمدان دقلو، شملت ترحيل طلاب جبل مرة ذهابا وإيابا وتوفير كل مستلزماتهم من السكن والإعاشة وكل سبل راحتهم حتى نهاية الإمتحانات، وقال “نفذت هذه التوجيهات حرفيا وعلى وجه الدقة والسرعة”.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!