اللجنة الفنية: شخصيات تتبع للنظام البائد تعرقل تصدير إناث الهجن

 

الخرطوم- رشا التوم

كشفت اللجنة الفنية لإعادة تصدير إبل الهجن للزينة والسباق، أن شخصيات مسؤولة تتبع للنظام البائد تعرقل تصدير إناث الهجن للاستفادة منها بطريقة غير رسمية بتهريبها لدول الجوار.

وقالت اللجنة أمس، إن دولتي جوار استغلتا فرصة توقف صادر إناث الهجن وأنشأتا حوالي خمسة مضامير للسباق بمناطق سياحية معروفة لدى العالم لجذب الاستثمارات الخليجية. وأضافت بأن توقف سباق الهجن عرض البلاد لخسارات فادحة حيث يدخل للدولة حوالي (5) مليارات سنويا.

وكشفت عن تراجع الاتحاد الدولي للسباق ومنظمات دولية عن إنشاء ثلاثة مضامير ببعض الولايات مقترح قيامها بشمال كردفان، غرب دارفور وجنوب دارفور نيالا، وتبلغ تكلفة المضمار الواحد (50) مليون دولار.

وطالبت المجلس السيادي للإسراع في استئناف صادر الهجن لإكمال  ما توقف من مضامير مقترحة بسبب توقف السباق، بجانب إعادة تأهيل مضماري كسلا ونهر النيل، كما طالبت وزارة الشباب والرياضة للإسراع بتكوين اللجنة التسييرية حتى لا تفقد المشاركات المحلية والعالمية لسباقات الهجن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!