“البجا” المُعارض يحمِّل الحكومة مسؤولية أحداث الشرق ويلوِّح بالتصعيد

 

الخرطوم- عبد الله عبد الرحيم

حمَل رئيس مؤتمر البجا المعارض عثمان موسى باونين، الحكومة المسؤولية الكاملة عن الأحداث الجارية في شرق البلاد، عقب تعمدها إقصاء أهل القضية وأصحاب الأرض والاستعانة بأشخاص ليس لهم وجود في الشرق.

واتهم باونين في تصريح لـ(الصيحة) أمس، الحاضنة السياسية والحكومة بالسعي لتحقيق أجندة خارجية وتطبيقها على أرض الواقع، وقال إن الاوضاع في الشرق تزداد سوءً يوماً بعد آخر بسبب سياسات الحكومة المتخبطة وعدم إلمام صناع القرار بالأوضاع والتركيبة السياسة والإجتماعية لجميع مكونات الإقليم.

وهاجم باونين اتفاق جوبا، وقال إنه لن يكون له وجود أو تأييد بالداخل من كل أصحاب المصلحة والمتضررين، وأضاف: “حتى لو تم التوقيع النهائي عليه وحضروا للداخل ستكون بينهم الاختلافات بسبب المحاصصات على توزيع الكيكة”. وتابع: “إذا استمر هذا الحال فسيكون هناك تصعيد ورفض رسمي لاتفاق مسار الشرق بمنبر جوبا”. ونوه إلى أن أهل الشرق أجمعوا على رفض المسار ورفض من يفاوضون باسمه، وطالب بتطبيق الفيدرالية على كل أقاليم البلاد.

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!