الجبهة الشعبية: جهات تشعل صراع النوبة والبني عامر

 

الخرطوم- الصيحة

اتّهم الأمين السياسي للجبهة الثورية، رئيس الجبهة الشعبية للتحرير والعدالة خالد محمد إدريس، جهاتٍ لم يُسمِّها بإشعال الصراع بين النوبة والبني عامر في ولاية البحر الأحمر، وأكد أن هناك أطرافا تسعى لأن تكون الأزمة بين الطرفين قائمة رغم الأرواح التي تُزهق من الجانبين، وطالب الحكومة للقيام بدورها كاملاً في حماية أرواح المُواطنين ومُمتلكاتهم، ودعا لتقديم المُتورِّطين لمُحاكمات فورية وعاجلة حتى لا تتكرّر مثل هذه الأحداث مُستقبلاً.

وتساءل إدريس في تصريح صحفي أمس “إلى متى تُهدر دماء السُّودانيين؟”، وقال: “يجب البحث عن المُستفيدين من عدم الاستقرار ومُحاسبتهم”، وأضاف: “إذا لم تقم الحكومة بدورها كاملاً في حفظ الأمن ومُحاسبة الجُناة من الطرفين سيستمر نزيف الدم ولن يتوقف”، وأكّد ضرورة فرض هيبة الدولة بالقُوة وحَسم الصِّراع بين النوبة والبني عامر، وشدد على أهمية تحديد آلية أكثر حَسماً لمنع تكرار النزاع مُستقبلاً.

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!