القبض على أمريكي أساء لسُوداني بألفاظ عُنصرية

الخرطوم- الصيحة
أوقفت الشرطة السودانية بالخرطوم أمس، مُواطناً أمريكياً من أصول مغربية، تنفيذاً لأمر قبض صادر في مُواجهته من النيابة بتهمة الإساءة لسُوداني بألفاظ عُنصرية.
ويعمل المواطن الأمريكي (أ. م) مديراً لمنظمة إنسانية أجنبية عريقة – قطر السودان. وأفادت مصادر مطلعة (الصيحة)، بأنّ المُتّهم دخل في مشادات كلامية مع عاملٍ سُوداني بذات المنظمة أساء خلالها المدير للعامل ونعته بكلمة “عَب”.
وسارع العامل وهو طالبٌ في المرحلة الثانوية إلى تدوين بلاغ جنائي بالواقعة لدى قسم شرطة سوبا غرب، بالرقم (1186) تحت المادة (160) من القانون الجنائي السوداني “الإساءة والسباب”، وعقوبتها السجن لمدة شهر والجلد (25) جلدة، لكن التعديلات القانونية الأخيرة ألغت عقوبة الجلد في القوانين السودانية فيما عدا المتعلقة بجرائم الحدود.
وبناءً على الدعوى، أصدر وكيل النيابة محمد الطيب الشيخ، أمر قبض للمتهم وفقاً لقانون الإجراءات الجنائية لسنة 1991م، حيث تم اقتياده أمس لحراسات الشرطة.
وقال المحامي سالم محمد أحمد لـ(الصيحة)، إن القضية تتعلق بالعنصرية ولكن لغياب نص محدد يتعلق بالعنصرية، جعل المتهم يُواجه تهمة الإساءة والسباب المنصوص عليها في القانون الجنائي. وأضاف (هي مادة عقوبتها بسيطة ما يعني وجود خلل تشريعي يستحق المُراجعة، فكلمات يا “عب” أو الإساءة العنصرية تستحق العقوبة الأشد وليس بهكذا تراخٍ تعالج الأمور)، وشدد على ضرورة سن قوانين خاصّة بمناهضة العُنصرية والتمييز ضد النوع تضمن عقوبات رادعة بحق من يقومون بهذه الأفعال حتى تتعافى البلاد من داء العُنصرية.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!