مواطنون بنهر النيل يحتجّون على تعيين “آمنة” والحرية والتغيير تُقلّل

الدامر- عمر حسين النور

أغلقت جموع من مواطني نهر النيل أمس، شارع التحدي (الخرطوم ــ شندي ــ عطبرة) في نقطة الحدود الجنوبية للولاية مع ولاية الخرطوم، وفي مدخل مدينة شندي، احتجاجاً على قرار تعيين د. آمنة أحمد المكي والياً على نهر النيل.
وتعالت أصوات رافضة لتولي د. آمنة شؤون الولاية وفقاً للتعيينات الجديدة التي أعلنها رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك الأربعاء الماضي، وردد المحتجّون هتافات (لا شيوعية ولا كيزان.. دار جعل في الميدان) و(ورا ورا.. ما بتحكمنا مرة).
وفي السياق، قلّل القيادي بسكرتارية قوى إعلان الحرية والتغيير بنهر النيل عادل الشيخ، من الاحتجاجات التي قام بها البعض تجاه اختيار د. آمنة والياً لنهر النيل، وقال إن شعارنا حرية وسلام وعدالة.
وأكد لـ(الصيحة) أمس، أنه سيقام استقبال ضخم للدكتورة آمنة عقب أداء القسم يعكس رضا أهل نهر النيل عن اختيارها.
فيما تساءل البعض عن جدوى إغلاق الطرق وتخريبها، ولماذا غابت وسائل التعبير الحضارية والسلمية، وطالبوا عقلاء ولاية نهر النيل من الرموز والأعيان بالتدخل لوقف مثل هذه الممارسات وإبعاد نغمة الجهوية والعنصرية التي تفشّت وتصاعدَت بصورة خطيرة.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!