دقلو: طرفٌ ثالثٌ يُحاول جَر دارفور إلى وضع عام 2003م وسنفرض هيبة الدولة

كتم- الصيحة
أعلن عضو مجلس السيادة، رئيس الوفد المركزي الزائر لشمال دارفور الفريق ركن مهندس إبراهيم جابر، أنّ جُملة التبرُّعات لصندوق الخدمات بمنطقة كتم بلغت (5) مليارات جنيه، شملت (3) مليارات من قائد ثاني قوات الدعم السريع و(2) مليار من مجلس السيادة، بجانب (300) ألف جنيه بواقع (100) لكل من تنظيمي الشباب والمرأة واتحاد كرة القدم، والتزم جابر بإعادة تأهيل مستشفى كتم وتوفير وابور كهرباء للمدينة.
وعقد الوفد بأمانة المحلية أمس، لقاءً مع قيادات الإدارات الأهلية بمحلية كتم، حيث أدانت القيادات تخريب مؤسسات الشعب السوداني، وطالبت بتحقيق الأمن والسلام وبسط هيبة الدولة وتوفير بعض الخدمات العاجلة.
وشدّد جابر، على عدم التهاون في ردع المُتفلِّتين والمُخرِّبين، وقال “إنّ الأمن قضية جوهرية لن نتهاون ولن نُجامل في إفلات منتهكيه من العقاب وتعريض أرواح المواطنين للخطر”، وأضاف بأن ثورة ديسمبر المجيدة ثورة وعي، وأنّ تحقيق شعاراتها يشمل العدالة للجميع.
من جانبه، تعهّد قائد ثاني قوات الدعم السريع الفريق عبد الرحيم دقلو، بفرض هيبة الدولة بالكامل، وقال “لن نُجامل أحداً مهما كانت مكانته في موضوع الأمن”، وأضاف “هناك طرفٌ ثالثٌ له أجندة يُحاول عبرها جَر دارفور إلى وضع عام 2003م”، وأكد دقلو أهمية احترام مُؤسّسات الدولة، وأوضح أنّ المُطالبة بالحقوق مكفولة للجميع دون اللجوء إلى الاستفزازات، وأشار إلى أنّ اللجنة المُشتركة للتعايش وحل النزاعات بمنطقة فتابرنو ستُمهِّد وتخصب الأرض للسلام القادم.
يُذكر أنّ محلية كتم كانت قد تعرّضت مؤخراً إلى أعمال تخريب من بعض المُتفلِّتين شملت المباني وحرق (14) عربة داخل المحلية.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!