انعقاد أولى جلسات مُحاكمة مُتّهمي انقلاب 1989م الثلاثاء

 

الخرطوم- أم سلمة العشا

قَرّرت المحكمة المُختصة بمُحاكمة (35) مُتّهماً من المدنيين والعسكريين في انقلاب 30 يونيو 1989م، بدء الجلسة الإجرائية الأولى يوم الثلاثاء المُقبل (21 يوليو) بمعهد العلوم القضائية بضاحية أركويت في الخرطوم، عبر دائرة مُشَكّلة من ثلاثة قضاة برئاسة قاضي مَحكمة عُليا وعُضوية اثنين من قُضاة الاستئناف.

وكَشَفَت مَصادر مُطّلعة لـ(الصيحة) أمس، أنّ المحكمة شَرَعَت فعلياً في مُخاطبة إدارة سجن كوبر لإبلاغ المُتّهمين رسمياً ببدء الجلسات وفق الزمن المُحَدّد للجلسة الأولى يوم 21 يوليو، والذين بدورهم يخطرون هيئة الدفاع عنهم.

ويُواجه المُتّهمون المدنيون والعسكريون، تُهمة تقويض النظام الدستوري والاستيلاء على السُّلطة في البلاد، بمُوجب المادة (96) أ و ج (78) من قانون العُقُوبات لسنة 1983م مقروءة مع المادة (54 أ) من قانون القوات المُسلّحة لسنة 1986.

وبحسب المصادر، فإنّ الترتيبات كَافّة شَارَفت على الاكتمال والمُتعلِّقة بالحراسة التأمينية المُشدّدة وتهيئة قاعات المُحاكمات، بجانب إجراءات التأمين للمُتّهمين والقُضاة والحُضُور أثناء الجلسة.

من جهتها، قالت هيئة الدفاع عن المُتّهمين، إنّه ليس لديها علم بتحديد الجلسة، ولم يتم إخطارهم بعد من قِبل المُتّهمين، وكشف ممثل الدفاع عن المُتّهمين محمد الحسن الأمين لـ(الصيحة)، عن الدفع بطلبات للمَحكمة للجلوس مع المُتّهمين قبل انعقاد الجلسة، وشَدّدَ على أهمية جلوس الدفاع مع المُتّهمين بخلاف ما تَمّ مع البشير في بداية مُحاكمته في بلاغ الثراء الحرام والفساد المالي.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!