إبراهيموفيتش يخوض تدريباً جماعياً وسط الثلوج

 الخرطوم: الصيحة

تدرب مهاجم ميلان زلاتان إبراهيموفيتش، مع نادي هامربي السويدي، خلال توقف النشاط الكروي في العالم بسبب جائحة فيروس كورونا ولم تؤثر عليه نوبة قصيرة من السعال أثناء تسديده على المرمى وخاض إبراهيموفيتش المهاجم الدولي السويدي سابقاً، الهداف التاريخي لمنتخب بلاده والذي يملك حصة في هامربي المنافس في الدوري المحلي، حصة تدريبية كاملة شهدت مزيجا من سطوع الشمس وسقوط البرد والثلوج لفترة قصيرة وفي ظل إجراءات العزل العام في إيطاليا وتوقف الدوري هناك وكذلك البطولات المحلية الكبرى لفترة غير محددة بسب جائحة كوفيد 19، عاد إبراهيموفيتش إلى ستوكهولم، حيث تتّخذ السلطات هناك نهجاً أقل صرامةً من البلاد الأخرى، وتم السماح للعديد من الشركات بالبقاء مفتوحة ولا يزال مسموحاً بالتجمعات إلى ما يصل 50 فرداً مع عودة العديد من الأندية للتدريب، وقال ريتشارد فون يكسول رئيس هامربي لمحطة (إس.في.تي) التلفزيونية السويدية الأسبوع الماضي “لقد سأل (إبراهيموفيتش) ما إذا كان يُمكنه التدريب معنا وبالطبع وافقت، لا أدري المدة التي سيتدرّب فيها معنا لأن هذا بالطبع يتوقف على ما سيحدث في العالم وقُرب نهاية التدريب أمس دخل اللاعب البالغ عمره 38 عاماً في نوبة قصيرة من السعال، بينما كان يستعد للتسديد لكنه تعافى سريعاً وأطلق العديد من التسديدات المباشرة في الزاوية العليا للمرمى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!