صندوق النقد يُطالب السودان بـ”إصلاحات مُؤلمة”

 

واشنطن- وكالات

حذّر صندوق النقد الدولي من أنّ الاقتصاد السوداني سيُواصل مساره السلبي ما لم تقم الحكومة بإصلاحات مالية حاسمة.

وذكر تقرير الصندوق الذي يجئ وفق مُشاورات المادة الرابعة التي يقوم فيها خبراء من الصندوق بتقييم الأوضاع المالية والاقتصادية للدولة: “الإصلاحات المالية ضرورية لمُعالجة العجز وتقليل التضخم ودعم البرامج الاجتماعية والتنموية”، ودعا الصندوق حسب (سودان تربيون) أمس، الخرطوم لمُعالجة دعم الوقود ورفعه تدريجياً مع زيادة الإنفاق في نفس الوقت على القطاعات الضعيفة في المُجتمع.

وشدّد الصندوق على أنّ نظام سعر الصرف الحالي مُشوّه للغاية، وأوصى بتحريره، وأكد أن التحرير التدريجي لسعر الصرف أمر حاسم في القضاء على التشوُّهات التي تعرقل الاستثمار والنمو، وقال إنّه سيُعزِّز القُدرة التنافُسية والشفافية، ويقضي على العديد من ممارسات العُملات والتّشوُّهات المُرتبطة بها ويُعزِّز استقلالية البنك المركزي ويُعزِّز الإيرادات المالية، وأقرّ الصندوق بأنّ التأييد الشعبي لقيام الإصلاحات السياسية والاقتصادية التي سعت إليها الحكومة تآكل بسبب المصاعب الاقتصادية، وقال: “بالرغم من أنّ الحكومة تتمتع بثقة كبيرة من المُرجح أن تكون فُرصة الإصلاح محدودة”.

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!