شركة (بلاك شيلد) تُوافق على إعادة (السودانيين) من ليبيا إلى الإمارات

الخرطوم: الصيحة

نفت شركة (بلاك شيلد) للخدمات الأمنية الإماراتية في بيان لها ما وصفته بالادعاءات المتعلقة بالخداع أو التمويه أو الإجبار لأيٍّ من العاملين لديها بخصوص طبيعة العمل أو نظام العمل أو موقع العمل، على خلفية ما تم نشره مؤخراً عن نقل شباب سودانيين من الإمارات للعمل بليبيا.

وتحصّلت (الصيحة) على صورةٍ من وثيقة دخول إلكتروني خاصة بالشباب السودانيين المُستوعبين للعمل بالإمارات العربية المتحدة في مهنة حارس أمن.

فيما أكد عماد عثمان عبيد والد أحد الأبناء الذين تم ترحيلهم إلى ليبيا لـ(الصيحة)، أن ابنه الآن بمنطقة ميناء رأس لانوف بدولة ليبيا، وقال إن المعلومات التي وصلته من ليبيا تحمل بُشريات طيبة بمُوافقة الشركة على إعادة الشباب السودانيين من ليبيا إلى الإمارات بنقل خمسين منهم يومياً، وإنه تم إخبارهم بتجهيز حقائبهم.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!