مُحاكمة تيري.. التفاصيل الكاملة

 

الخرطوم: الصيحة

بعد مُرافعات ومداولات واستماع للشهود، كان أمس الأحد الموعد المحدد لجلسة النطق بالحكم، وجاء قرار قاضي محكمة الجنايات بمجمع محاكم شرق النيل بإسقاط أربع من التهم السبع، الموجهة للاعب مع إدانته في ثلاث مواد اتهام أخرى، أبرزها الإخلال بالنظام العام وتهديد الموظف العام، وقرّر القاضي تغريم سيف تيري 300 ألف جنيه (300 مليون) بواقع (100 ألف جنيه) عن كل مادة، وأشار القرار إلى أنّ العقوبة المُوقّعة على المُتّهم هي إما الغرامة أو السجن لعام ونصف بواقع (ستة أشهر عن كل 100 ألف جنيه) مع الاكتفاء بالمدة التي قضاها في الحبس (15 يوماً).. وفور النطق بالحكم بدأ تحرك فوري لتوفير مبلغ الغرامة المُوقّع على اللاعب حتى يتم تسليمه للمحكمة ليتم إطلاق سراحه.

وتعود أحداث القضية إلى حَملةٍ للشرطة في مُواجهة التظليل، صادفت مرور اللاعب الذي يقود عربة مظللة في واحدةٍ من مناطق ارتكاز قوة الشرطة (استوب الصقعي) الذي يربط بين الحاج يوسف وحلة كوكو والمايقوما، وبحسب الاتهام، طلب أحد الضباط من تيري إيقاف العربة فلم يستجب، ثم طلب منه التوقف للمرة الثانية ولم يستجب، ليقوم ضابط ثالث بالوقوف أمام العربة وحاول اللاعب دهسه بحسب ما ذكره الضباط، ما دعا النيابة لتوجيه تُهمة الشروع في القتل من ضمن سبع تهم وُجِّهت للاعب من قِبل النيابة قبل تحويل ملف القضية إلى القضاء.. ليجد المهاجم الدولي سيف تيري نفسه وراء القضبان مُجَدّداً، قبل أن يسدل الستار على قضيته السابقة التي أثارت جدلاً واسعاً، المُتعلِّقة بحادثة (قسم التكامُل) بالحاج يوسف.

وبالمحكمة، بدأت مرحلة جديدة من مراحل القضية عبر عدة جلسات، تولى فيها أربعة محامين الدفاع عن اللاعب الدولي، إثنان من أعضاء اللجنة القانونية لنادي المريخ ممثلين في الأستاذ مجدي السليبابي والأستاذ بابكر سلك، إلى جانب محاميين من طرف اللاعب.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!