وزير الإعلام: محمود محمد طه نموذج لمن وهبوا عمرهم للحرية والوعي والتنوير

 

الخرطوم: فاطمة علي
أكد وزير الثقافة والإعلام فيصل محمد صالح، ضرورة احترام التعدد والتنوع وحرية الفكر والاعتقاد، ونوه إلى أن محمود محمد طه، ظل يحارب ظواهر الهوس والتدين الشكلي والعنف المتشدد للدين، وأشار لحوجة السودان لقيمه ومفاهيمه.
وأكد صالح خلال ندوة فكرية بوزارة التعليم العالي بعنوان (المسلمون وتحديات العصر.. السلام والديمقراطية والاشتراكية) أمس، قدرة الشعب السوداني على الصبر والتصدي لصعوبات وعقبات التحول الديمقراطي، وتعهد بالتمسك بالقيم والمبادئ التي ناضل من أجلها الشعب السوداني، وأضاف أن محمود محمد طه حمل لافتة “الحرية لنا ولسوانا” عن إيمان عميق بقوة الكلمة والفكر الحر، وأنه على يقين بانتصارها، واعتبره نموذجاً لرجال ونساء وهبوا عمرهم لقضايا الحرية والوعي والتنوير، واعتبر أن محمود جسد فكرة المساواة والعدالة النوعية بشكل عملي وفعلي حين ارتقى بالجنسين نحو الإنسان سواء كان رجلاً أو امرأة.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!