الزكاة تدعو لتجديد المفاهيم ليكون الإسلام صالحاً لكل زمانٍ ومكانٍ

 

الخرطوم: هويدا حمزة

دَعَا الأمين العام لديوان الزكاة أحمد عبد الله عثمان، لتجديد المفاهيم بعد المُتغيِّرات التي حَدَثَت في العَصر ليكون الإسلام صالحاً لكل زمانٍ ومكانٍ.

وخاطب عثمان أمس، ورشة (زكاة الشركات الزراعية بين الفقه والتطبيق)، نظّمتها أمانة زكاة الشركات بالتعاوُن مع مجلس تنظيم مهنة المُحاسبة والمُراجعة، ونوّه إلى تكوين المجلس المعياري الشرعي للمُحاسبين للاستفادة من التجارب العالمية، بجانب الوعي بخُصُوصية الزكاة في السودان، وأشار لشراكة بين معهد علوم الزكاة ومجلس المُحاسبين، وطالب بعقد دوراتٍ تدريبيةٍ، وأكّد أهمية الورشة لتحقيق العدالة والمصلحة العامة.

من جانبها، أَكّدَت أمين زكاة الشركات الاتحادية مدينة علي، أهمية زكاة المشروعات الزراعية وما صاحبها من المحاصيل الزراعية، ودَعَت للتّعاوُن مع المُؤسّسات ذات الصلة في إقامة مثل هذه الورش لتوضيح الفقه الزكوي لمُكلّفي زكاة الشركات.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!