(10) جثث من ضحايا حريق مصنع “سيلا للسيراميك” لم يتم التعرُّف عليها

 

الخرطوم: الصيحة

كَشَفَت اللجنة العليا لتقصي الحقائق حول مُلابسات حريق مصنع “سيلا للسيراميك” ببحري، أنّه تبقّت (15) جثة لضحايا الحريق بالمشرحة، (5) منها متفحمة تفحماً كاملاً و(10) أخرى لم يتم التعرُّف عليها.

وأوصى تقرير اللجنة خلال الاجتماع الثالث لأعمال اللجنة بوزارة الصناعة والتجارة برئاسة وكيل الوزارة محمد علي عبد الله أمس، بضرورة التعرُّف على بقية الجثث المجهولة عن طريق مُقارنة الحمض النووي من أُسر المفقودين مع عينات الحمض النووي للضحايا مجهولي الهوية بالإدارة الجنائية، بجانب إحضار السجلات الطبية لأسنان المفقودين ومُقارنتها مع أسنان الضحايا الموجودة بالمشرحة.

وأمّنت اللجنة على ضرورة إعداد تقريرٍ مُفصّلٍ وعرضه على وزارة الصحة الاتحادية لتقوم بدورها بإبلاغ السفارة الهندية المُختصة حسب الأُسس والمعايير الدولية المُتّبعة المُتعارف عليها.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!