“الشفافية السودانية”: (3) شركات أجنبية تُسيطر على كتلة نقدية ضخمة

 

الخرطوم: جمعة عبد الله

كشف رئيس المنظمة السودانية للشفافية د. الطيب مختار، عن وجود (3) شركات أجنبية بالبلاد، وصلت إيراداتها (50) مليار دولار خلال العقد الأخير، وحذر من مخاطر امتلاك غير السودانيين كتلة نقدية ضخمة، وطالب الحكومة بوضع يدها فوراً على الصادرات السيادية والإشراف المباشر على تصديرها وضمان إعادة عائد الصادر، وإنفاذ قرار منع المصدرين الأجانب من التصدير مباشرة.

وأكد مختار في منبر (سونا) أمس، حصول شركات الامتياز على (70%) من عائدات الذهب لمدة (25) عاماً، وطالب الحكومة بمراجعة الاتفاقيات الاستثمارية طويلة الأمد مع الشركات متعددة الجنسيات، ودعا الحكومة لإعلان حالة الطوارئ في القوات النظامية لمكافحة تهريب الصادر والسلع الأساسية المستوردة وتجميد صادر الصمغ إلى الدول والشركات التي تفرض عقوبات على السودان، وحظر استخدام العملة الأجنبية لغير السلع الأساسية، وحصر واردات العام المقبل على الدقيق والقمح والوقود والدواء والمصفاة والكهرباء واحتياجات دفاعية وأمنية بما لا يزيد عن (2.5) مليار دولار، وأن تقوم وزارة الصناعة والتجارة بتحديد هامش ربح حتى يصل المستهلك لكافة السلع خاصة المنتجة محلياً، ووضع ديباجة تحدد السعر النهائي للمستهلك، وتشديد الرقابة والعقوبات على المخالفين.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!