غندور: محاكمة أيِّ سوداني بالخارج تدخلٌ في السيادة وتشكيكٌ في نزاهة القضاء

الخرطوم: صلاح مختار

شدّد رئيس حزب المؤتمر الوطني المُكلّف بروفيسور إبراهيم غندور، على أن مُحاكمة أيِّ سوداني خارج حدود البلاد تُعد تدخلاً في السيادة الوطنية وتشكيكاً في نزاهة القضاء السوداني، وقطع بأنّ الحزب لن يشارك في الحكومة الحالية أو حتى  المجلس التشريعي المُرتقب.

وقال غندور في صفحته الرسمية بـ”فيسبوك” أمس: “إن من يُطالب بتسليم أي سوداني مثله لمحكمة أجنبية في قضية تخص الوطن عليه أن يراجع وطنيته”، ودعا لضرورة مُحاكمة كل من ثبتت عليه جريمة في المحاكم السودانية.

في غضون ذلك، جزم غندور بأنّ الوطني سيشارك في الانتخابات البرلمانية لإعداد دستور دائم للبلاد ثم الانتخابات النيابية للفوز بمقاعد البرلمان، وقال إن “الحزب الذي سيفوز بأغلبية مقاعد البرلمان يتم اختيار رئيس الوزراء منه”.

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!