“الدعم السريع” تُدوِّن بلاغات ضد مُنتحلي صفتها بوسط دارفور

الخرطوم: الصيحة

دوّنت قوات الدعم السريع، بلاغات إشانة سُمعة في مُواجهة مُنتحلين لصفتها، وأكد قائد الدعم السريع، قطاع ولاية وسط دارفور علي يعقوب جبريل، انضباط منسوبية بالولاية.

وأعلن يعقوب في تصريحات صحفية أمس، ضبطهم أفراداً ينتحلون صفة الدعم السريع، ويقومون بأعمالٍ تهدف إلى إشانة سُمعتهم، بما في ذلك التقاط صور دُون ذكر مَزيدٍ من التفاصيل، وقال يعقوب إنّهم استوعبوا (1601) من منسوبي الحركات المُسلّحة مُؤخّراً في الدعم السريع، وأكّد التنسيق الأمني بين الدعم السريع وبقية القوات النظامية، الأمر الذي أدّى إلى السيطرة على زمام الأمور في محليات الولاية وتأمين المُوسم الزراعي، بجانب ضبط الحدود وإحباط مُحاولات التهريب السلعي.

وفي سياقٍ مُتصلٍ، تمكّنت قوات الدعم السريع من ضبط (50) قطعة سلاح “مسدس” داخل حافلة “هايس” بمنطقة القلابات الشرقية كانت في طريقها إلى دولةٍ مُجاورةٍ.

وقال الناطق الرسمي باسم قوات الدعم السريع عميد ركن جمال جمعة آدم بحسب (أس. أم. سي) أمس، إنّ المُتّهمين الذين تم القبض عليهم وأُعلن أنّهم نظاميون يتبعون لشبكة تضم سُودانيين وإثيوبيين تنشط في شراء وتجميع السلاح والذخائر بالمناطق الحدودية.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!