ترتيبات لاستئناف تجارة الحدود مع إثيوبيا بعد توقّفٍ لسنوات

الخرطوم: الصيحة

كشفت وزارة الصناعة والتجارة، عن ترتيبات مشتركة بين السودان وإثيوبيا لتوقيع اتفاقية تجارة تفضيلية بين البلدين.

 وقال وكيل وزارة الصناعة والتجارة محمد على الله، إن الاتفاقية تحمل ميزات كبيرة لتجار ومواطني البلدين، وتخلق فرصاً كبيرة.

 وأوضح  وكيل التجارة لـ (باج نيوز)، أن المفاوضات بشأن الاتفاقية التفضيلية قطعت (80%) من ترتيباتها وتبقت مسائل بسيطة أشار إلى أنها تكمن في الاتفاق على قوائم السلع التي تشملها الاتفاقية، وبروتوكول قواعد المنشأ.

 وأعلن عبد الله عن اجتماع مشترك يلتئم (الإثنين) القادم، يضم الفنيين من الجانبين بـ (الصناعة والتجارة)، والمعنيين بـ(تجارة الحدود، الجمارك، الاستثمار، الأسواق الحرة)، لمناقشة المسائل الفنية، التي تُمكّن من زيادة وتفعيل حجم التبادل التجاري بين البلدين.

 وأشار الوكيل إلى أن اللجنة الاقتصادية السودانية الأثيوبية، واللجنتين الجمركية والتجارية المشتركتين، بصدد مناقشة بروتوكول تجارة الحدود، لاستئنافها بعد توقّف دام سنوات.

 وكان وزير الصناعة والتجارة مدني عباس مدني، التقى بمكتبه أمس، الخميس الماضي سفير إثيوبيا بالخرطوم شيفراو جارسو، وناقش الاجتماع التعاون الاقتصادي والتجاري وسبل تعزيزه بناءً على مخرجات لقاء رئيس الوزراء الدكتور عبد الله  حمدوك ورئيس الوزراء الأثيوبي أبي أحمد، بـ(أديس أبابا مؤخراً). 

وذكر عبد الله أن التوصيات شملت كذلك، إنشاء المنطقة الحرة، وإنشاء مراكز تجارية متبادلة بين البلدين، وتفعيل “مجلس الأعمال السوداني الأثيوبي” الذي انعقد بأديس أبابا مؤخراً.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!