بث فيديو اليوم.. عصام البشير يدحض اتهامه بغسيل الأموال

الخرطوم: الصيحة الآن

دحض الداعية الإسلامي المعروف ورئيس مجمع الفقه السابق د. عصام أحمد البشير ملابسات دمغه بتهمة غسيل الاموال،وبث د. عصام فيديو على وسائط التواصل الاجتماعي اليوم (الخميس)، لتوضيح الحقائق حول تحويلات مالية من حسابه بأحد البنوك المحلية إلى حسابه ببنك تركي بلغت 680 ألف يورو.

وقال عصام: إن ما قمت به من إجراء مالي كان قبل عام، وهو مسلك يتصل ويتفق مع نهج الشرع الحنيف، ومع سلامة الإجراءات القانونية واللوائح المنظمة للمعاملات المصرفية، ولم نخالف لا شرعاً ولا قانوناً ولا لوائح ولا أخلاق ولا روحاً وطنية، مشيراً إلى أن الأموال معروفة في مصادرها بالمستندات والوثائق والغايات.

وقال إن غسيل الأموال يعني صرف هذه الأموال في غير مصادرها، مثل تجارة الأسلحة والمخدرات والاتجار بالبشر. وأضاف: منهجي واستقامتي وتاريخي يشهد أنني برئ من هذا المسلك براءة الذئب من دم إبن يعقوب.

وفند عصام شبهة حصوله على هذه الأموال الضخمة بقوله أنه عاش 20 عاماً خارج السودان في الخليج وعمل في جامعات ومنظمات وسع الله عليه أبواب الرزق فيها، لذلك ليس بمستغرب حصوله على المبلغ.

وقال إنه كلف فريقاً قانونياً لاتخاذ الاجراءات الكفيلة بردع هولاء الذين أرادوا أن يشوهوا السمعة ويقيموا اغتيالاً معنوياً لشخصيته.

وتداولت وسائط التواصل الاجتماعي أمس خبراً مفاده أن نيابة مكافحة غسيل الأموال وتمويل الارهاب، حررت أمراً بالقبض على عصام وحجزت أرصدته في البنوك التجارية وحظره من السفر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!