صحيفة أمريكية تطالب بحزمة إنقاذ اقتصادية للسودان وإزالته من قائمة الإرهاب

ترجمة: إنصاف العوض

طالبت صحيفة “هيل” الأمريكية، الكونغرس الأمريكي، بإزالة السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، كونها خَطوةً أساسيةً لإطلاق الدعم الأمريكي للسودان في المُؤسّسات المالية الدولية، إضَافَةً لتبني إجماع دولي حول حزمة إنقاذ اقتصادية للسودان، حال أرادت تجنُّب الكارثة المُترتِّبة على سُقُوط السُّودان في أتون الحرب إثر فشل الانتقال السلمي للسلطة المدنية. وقالت الصحيفة، إنّه سيكون أكبر فَشَلٍ لدولة في التاريخ الحديث كونه يُشَكِّل خطراً استراتيجياً للشرق الأوسط وشمال وشرق أفريقيا والساحل، كما أنّه سَيُشَكِّل بؤرةً مُتفجِّرةً، كونه يُجَاور مصر من الشمال والتي يبلغ عدد سكانها (100) مليون نسمة، وإثيوبيا من الجانب الجنوبي الشرقي بتعداد سكان يفوق (110) ملايين نسمة، مِمّا يجعله سوقاً رائجةً للأسلحة واللاجئين والتّطرُّف، وأضافت بأنّ على أمريكا حال أرادت تَجَنُّب هذه الكارثة اتّباع مَساريْن مُترابطيْن للعمل لتشكيل البيئة الجيوسياسية لصالح التّوصُّل الى تسوية سياسية دائمة بدلاً من تسوية جوفاء مع تَحَالُفٍ مُتَبَاينٍ، مُنقسمٍ وغَير قَابلٍ للاستمرار، كما أنّ عليها أن تَتَبنّى إجماعاً دُوليّاً حول حزمة إنقاذ اقتصادية شَفّافة ومُفصح عنها للسودان، مَشروطة بالسعي إلى أجندة إصلاح موثوقة.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!