تضارب الأنباء حول توقيع “الإعلان الدستوري” اليوم

الخرطوم: مريم أبشر

أكّد مصدرٌ مُطّلعٌ باللجنة القانونية لصياغة الاتّفاق بين “المجلس العسكري” و”قِوى الحُرية والتّغيير” لـ(الصيحة) أمس، أنّ اجتماع الطرفين المُعلن قائمٌ في موعده ظهر اليوم الجمعة.

ونقل المصدر عن قيادات بالقصر الجمهوري، أنّه حَال سير الملفات على النحو المطلوب، فإنّ “العسكري” و”الحُرية والتّغيير” قد يُوقِّعان اليوم على وثيقة “الإعلان الدستوري”، أو يتم تمديد المُباحثات حال عدم اكتمال الملفات.

وفي الأثناء كشَفَ القيادي بقِوى “الحُرية والتّغيير” منذر أبو المعالي، أنّه تمّ الاتّفاق في وقتٍ مُتأخِّرٍ من ليل الأربعاء، على تأجيل الاجتماع الذي كان مُزمعاً عقده اليوم الجمعة للتوقيع على المرسوم الدستوري بين “المجلس العسكري الانتقالي” و”الحُرية والتّغيير”.

وأوضح أبو المعالي حسب وكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ)، أن هناك نقاطاً خلافية وقضايا عالقة لم يتم البت أو التّفاوُض حولها مع المجلس العسكري، وتحتاج للكثير من جلسات التّفاوُض للوصول إلى تَوافُقٍ حولها، ولذا تمّ تأجيل اجتماع اليوم الجمعة، وشَدّدَ على أنّه في مُقدمة تلك القضايا الخلاف على قضية منح الحصانة المُطلقة لأعضاء المجلس السيادي، ونسب “قِوى الحُرية والتّغيير” في المجلس التشريعي، وإعادة هيكلة الأجهزة الأمنية والقُوّات المُسلّحة.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!