قيادي إسلامي يُبدي استعداده للحوار مع القوى السياسية والحركات المسلحة

قيادي إسلامي يُبدي استعداده للحوار مع القوى السياسية والحركات المسلحة

الخرطوم- الصيحة

أبلغ القيادي الإسلامي محمد علي الجزولي، وفداً من السفارة البريطانية في الخرطوم موافقته على الحوار مع القوى السياسية المختلفة والحركات المسلحة الموقعة وغير الموقعة على اتفاق السلام.

وعقد مسؤولون بريطانيون لقاءً مع الجزولي الذي يرأس حزب دولة القانون والتنمية كما يتولى موقع المنسق العام لتيار الأمة الواحدة وعضو تيار نصرة الشريعة وهي تنظيمات دينية متشددة.

ونقل الجزولي للوفد، أن من حق بريطانيا البحث عن مصالحها المشتركة مع السودان بعيداً عن مشروعها الثقافي، وقال في تصريحات صحفية، إنه مدّ أياديه بيضاء للحوار مع كل القوى السياسية والحركات المسلحة بما فيها الحركة الشعبية جناح الحلو وتحرير السودان بقيادة عبد الواحد والشيوعي وقوى الحرية والتغيير والتوافق الوطني.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى