وزير الداخلية يطمئن على الأحوال الأمنية والجنائية بسنار

 

الخرطوم: الصيحة

وقف الفريق أول شرطة (حقوقي) عنان حامد محمد عمر، وزير الداخلية المُكلَّف المدير العام لقوات الشرطة أمس، على مجمل الأحوال الأمنية والجنائية بولاية سنار خلال زيارته التفقدية للولاية أمس، رفقة أعضاء هيئتي الإدارة والقيادة، حيث كان في استقباله بمدخل الولاية الدكتور العالم إبراهيم النور والي ولاية سنار المكلف وأعضاء لجنة أمن الولاية وممثلي الأجهزة التنفيذية والتشريعية والإدارات الأهلية بالولاية.

وخلال تَرَؤُسه اجتماع لجنة أمن ولاية سنار استمع وزير الداخلية المكلف إلى تقرير متكامل عن الأحوال الأمنية والجنائية بالولاية والتي يسودها الأمن والاستقرار في جميع محلياتها بفضل تناغم وتعاون الأجهزة الأمنية بالولاية خاصة قوات الشرطة التي تضطلع بأدوار متعاظمة وجهود كبيرة في كافة قضايا الولاية خاصة النزاعات القبلية بالولاية والتي استطاعت لجنة أمن الولاية من احتوائها والعمل على فض النزاعات التي تنشأ بين المزارعين والرعاة بالولاية بجانب جهود لجنة أمن الولاية في استقبال نازحي ولاية النيل الأزرق وتوفير الحياة الكريمة لهم من خلال توفير المتطلبات الحياتية لهم من خلال معسكراتهم بعدد من محليات الولاية.

وزير الداخلية المكلف المدير العام لقوات الشرطة، أشاد بالجهود الكبيرة التي تضطلع بها حكومة الولاية في تحقيق الأمن والاستقرار بجميع محليات الولاية خاصة النزاعات القبلية مما أسهم في تماسك وتعزيز النسيج الاجتماعي للولاية خاصة وأن ولاية سنار من الولايات المنتجة الداعمة  للمركز بالثروة الزراعية والحيوانية، مشيراً إلى أهمية نجاح خطة الموسم الزراعي بالولاية والذي يشهد نجاحاً ينعكس إيجاباً على مواطني الولاية والبلاد، مثمِّناًأيضاً- جهود حكومة الولاية في تأمين النازحين وإيوائهم وتقديم الدعم اللازم لهم، وأشار وزير الداخلية المكلف إلى أهمية تفعيل الخطط الخاصة بجمع السلاح وتقنين العربات غير المقننة وتفعيل خطة تأمين السلامة المرورية للحد من الحوادث المرورية بالولاية بجانب إنفاذ خطة توعوية إرشادية خاصة باللجنة القومية لمكافحة المخدرات بالولاية.

الدكتور العالم إبراهيم النور، والي الولاية المكلف أكد أن زيارة وزير الداخلية المكلف المدير العام لقوات الشرطة تسهم في توفير الأمن والاستقرار بالولاية من خلال دعمه لقوات الشرطة بالولاية بمعينات العمل والتي ظلت تقوم بأدوار كبيرة أسهمت كثيراً في بث الأمن والطمأنينة في نفوس مواطني الولاية.

اللواء شرطة هشام بشير المبارك، مدير شرطة ولاية سنار، أكد هدوء الأحوال الأمنية والجنائية بجميع محليات الولاية من خلال إنفاذ الخطط التأمينية والخطط الخاصة بتأمين الموسم الزراعي، إضافة للخطط الخاصة بمنع الاحتكاكات بين الرعاة والمزارعين بالولاية، مشيراً إلى أن قوات الشرطة بالولاية تقوم بتقديم خدماتها المتكاملة للمواطنين في استخراج الأوراق الثبوتية بالسرعة المطلوبة، مبيِّناً أن زيارة وزير الداخلية المكلف المدير العام لقوات الشرطة للولاية رفعت من الروح المعنوية لمنسوبي شرطة الولاية وستنعكس إيجاباً على أمن واستقرار الولاية.

وتفيد متابعات (المكتب الصحفي للشرطة)  أن وزير الداخلية ترأس اجتماع هيئة قيادة شرطة الولاية واستمع إلى تقارير من مديري الإدارات والدوائر بشرطة الولاية ناقشت كيفية إنفاذ خطط تلك الإدارات والدوائر ومعالجة معوِّقات العمل، كما التقى خلال زيارته للولاية بضباط وضباط صف قوات الشرطة المتقاعدين بالولاية ووجه بمعالجة جميع مطالبهم والتقى كذلك بالنظار والعمد بولاية سنار، مشيداً بأدوارهم الكبيرة والمتعاظمة في معالجة القضايا بالولاية بالتنسيق مع حكومة الولاية، والتقى كذلك من خلال لقاء القوة بضباط وضباط صف وجنود شرطة ولاية سنار، ناقش معهم خطط تطوير الأداء بالولاية وجهود وزارة الداخلية ورئاسة قوات الشرطة في توفير الدعم اللازم لمنسوبي شرطة الولاية في شتى المجالات، فيما افتتح وزير الداخلية المكلف المدير العام لقوات الشرطة عدداً من المنشآت الشرطية الجديدة ووضع حجر الأساس لعدد من المشاريع الشرطية التي تسهم  في دعم الخدمة الشرطية التي تهم مواطني الولاية.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى