توقعات باختفاء (60%) من التخصصات بالجامعات السودانية بحلول 2030

الخرطوم- آمال الفحل

طالبت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، بضرورة إجراء دراسة مفصّلة لتكلفة الطالب الجامعي، بجانب إنشاء صندوق سيادي لدعم التعليم العالي ومنشأته، ونوهت لضرورة إيجاد بدائل لتمويل الجامعات من خلال الاستثمارات طويلة الأجل واستقلالية إدارات الاستثمار بالجامعات.

وانعقدت بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي اليوم، وبحضور مديري ووكلاء الجامعات الحكومية ووزارة المالية، ورشة “تعظيم إيرادات الجامعات الحكومية” نظمتها الإدارة العامة للتمويل بمشاركة عدد من الخبراء وممثلي الجامعات الحكومية، وشددت الورشة على إلزام الحكومات الولائية للاستعانة بالجامعات الولائية في الاستشارات للمشاريع المختلفة خاصةً وأن الجامعات أكبر بيوتات الخبرة المعتمدة، ودعت الجامعات الولائية للعب دور في خدمة المجتمع حتى لا تكون مدارس ثانوية.

وقال رئيس اللجنة الفنية للورشة د. عبد العظيم المهل، إن الصرف على الجامعات يجب أن يضبط خاصةً الترهل الكبير في القوى العاملة، ولفت إلى أن (60%) من التخصّصات الموجودة بالجامعات السودانية ستختفي بحلول العام 2030م، وأضاف “لذا لابد من الاستثمار في الكادر البشري إلى 37 ضعف، بجانب كيفية استقطاب الدعم الداخلي والخارجي”.

وطالب المهل الجامعات الحكومية الولائية بلعب دور في خدمة المجتمع حتى لا تكون امتداداً للمدارس الثانوية– حسب قوله-، واعتبر أن أي جامعة لا تلعب دوراً في خدمة المجتمع ستكون مدرسة ثانوية، وأشار إلى أهمية أن تكون الجامعات الحكومية الولائية ذراعاً استشارياً لحكومات الولايات.

من جانبه، قال وزير التعليم العالي والبحث العلمي البروفيسور محمد حسن دهب، إن الجامعات الحكومية يقع على عاتقها عبء كبير نتيجة للانفاق المتزايد على تحسين البيئة وجودة البيئة التعليمية الأمر الذي يتطلّب زيادة وتعظيم الإيرادات من خلال الاستفادة من الموارد البشرية وتسويق البحث العلمي.

وأكد الوزير أن الوزارة ستولي توصيات الورشة أهمية قصوى، من خلال تنفيذها، ولفت إلى أن الهدف من الورشة الخروج بتوصيات تسهم في تحسين إيرادات الجامعات وذلك من خلال خلق شراكات مع القطاع والجامعات الخاصة حتى تسهم في تعظيم إيرادات الجامعات ومؤسسات التعليم العالي لمقابلة التحديات المتمثلة في الانفاق داخل الجامعات الحكومية، كما دعا لضرورة الاهتمام بالبحث العلمي وتسويقه حتى في زيادة الإيرادات الحكومية، ونبه إلى أن الوزارة ستجتهد لاستقرار العاملين من الأساتذة والطلاب.

من جهته، أكد ممثل الأمين العام لمجلس الوزراء د. بابكر النور، أهمية تعظيم إيرادات الجامعات الحكومية وذلك لأنها تساعد في تطوير عمل الجامعات عبر البحث العلمي.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى