مصرع (17) شخصاً في انهيار منجم بجنوب كردفان

الخرطوم- جمعة عبد الله

لقي (17) شخصاً مصرعهم في انهيار بمنجم الدمبلو التابع لمحلية الليري بولاية جنوب كردفان.

وعبر مديـر مكتب الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة بالولاية جيولوجي ورشة ناصر ورشة، عن بالغ أسفه لمقتل الـ(17) شخصاً، ونقل ورشة تعازي المدير العام مبارك أردول والعاملين بشركة الموارد المعدنية لأسر الضحايا.

وأوضح أن الضحايا تسلّلوا خلسة إلى بئر منجم الدمبلو وعددهم (17) شخصاً، بينهم (6) يتبعون لدولة جنوب السودان من قبيلة الشُلك يقطنون معسكر اللاجئين بالمنطقة، فيما ينتمي (6) آخرون لولاية جنوب كردفان، وبقية الضحايا مجهولي الهوية، وقال إن الضحايا السبعة عشر (كوماجية) ليسوا معدنين ولا علاقة لهم بعمليات التعدين في بئر منجم الدمبلو الذي يبلغ طوله (40) متراً.

وكشف ورشة عن تأدية صلاة الغائب على أرواح (15) بعد العثور على جثتين على السطح خلال عمليات البحث التي جرت في اللحظات الأولى من الحادثة التي وقعت في الخامسة من صباح الخميس الماضي، وأوضح أن استمرار هطول الأمطار التي غمرت البئر أدى إلى توقف عمليات البحث عن بقية الجثث.

وطالب ورشة ناصر على أهمية تشديد الرقابة على المناجم لمنع تسلل (الكوماجية) ومحاصرة عمليات الانزلاقات وانهيار الآبار والمناجم التي تحدث نتيجة مخالفة قرارات السلطات المختصة بمنع النشاط التعديني في الآبار الآيلة للسقوط جراء عمليات الحفر العشوائي وغير المقنن.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى