العثور على رفات “مصاصة للدماء” في بولندا

الصيحة- وكالات

قالت صحيفة (ديلي ميل) البريطانية، إن العلماء عثروا على بقايا “امرأة- مصاصة دماء” مع منجل حول عنقها، وقفل على إصبع قدمها، في مدينة “تورون”، الواقعة شمال بولندا.

وأشارت إلى أن رفات السيدة يعود إلى القرن السابع عشر، وعنقها مثبت في الأرض بواسطة منجل، وفي إصبع قدمها قفل.

ووفقاً للعلماء وبحسب صحيفة (الخليج) اليوم، كان الناس يعتقدون حينها أن هذه المرأة “مصاصة دماء”، لذلك دفنت بهذه الطريقة، لكي لا تقوم من بين الأموات، وتخرج من قبرها.

ونقلت الصحيفة عن البروفيسور “داريوش بولينسكي”، الأستاذ في جامعة نيقولا كوبرنيك، قوله “كان المنجل يوضع حول الرقبة بطريقة تقطع رأس المتوفي إذا حاول النهوض، والقفل في أصبع القدم، ما يعني أنه يستحيل عودته إلى عالم الأحياء”.

ولاحظ الباحثون، بحسب (ديلي ميل)، أن هذه السيدة كانت ترتدي قبعة من الحرير على رأسها، ما يشير إلى أنها كانت تتمتع بمكانة اجتماعية رفيعة.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى