الكشف عن نسب انتشار ختان الإناث وزواج الطفلات

الخرطوم- رشا التوم

كشفت أمين أمانة الحماية بالمجلس القومي لرعاية الطفولة د. أميرة أزهري فضل الله، عن وضع استراتيجيات وخطط قومية لتغيير المفاهيم الخاطئة في المجتمع.

وأكدت خلال ورشة تدريب الإعلاميين حول ختان الإناث وزواج الأطفال التي تقيمها منظمة رعاية الطفولة العالمية، أن نسبة بتر وتشويه الأعضاء التناسلية للأنثى بلغت (31.5%) للفئة العمرية من صفر إلى (14) سنة، فيما بلغت نسبة اللاتي يتزوجن قبل بلوغ سن الـ18 عاماً (38%).

ودعت أميرة إلى تعزيز دور المؤسسات ذات الصلة لوقف الممارسات السالبة، ونوهت إلى أن ختان الإناث جريمة يعاقب عليها القانون، ووصفت تلك الممارسات بأنها انتقاص من حقوق الطفلات، وطالبت بضرورة التعريف ونشر المادة (141) للمجتمعات والتي تجرِّم الممارسات المميتة التي تحرم الطفلات من حقوقهن، وأقرت بمواجهة مشكلة في الميزانيات الموجهة للطفولة في السودان.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى