شكاوى من انفلات السوق ووجود غذاء تالف

 

 

الخرطوم: انتصار فضل الله   1 سبتمبر2022م

شكا مواطنون من وجود أزمة صحية حادة تهدِّد حياتهم تتمثل في تداول مواد غذائية غير مراقبة ولا تخضع لضوابط.

وناشد ذات المواطنين خلال حديثهم  لـ”الصيحة”، السلطات الحكومية بالتحرُّك نحو ضبط الأسواق للحد من الانفلات الذي تشهده السلع الاستهلاكية، وتفعيل آليات المراقبة والرقابة والتفتيش لأن هناك سلعاً منتهية الصلاحية تباع لأن للمستهلك دون معرفته بخطورتها الصحية، وأشار المواطن عماد حسين إلى وجود “زبيب” غير مطابق للمواصفات وتالف جراء التخزين وإحجام المواطنين عن شرائه لارتفاع أسعاره يباع في مواقف المواصلات وبعض المحلات التجارية.

وقال لـ(الصيحة) سبق وأن اشترى من  سوبر ماركت ضخم ومشهور يقع وسط الخرطوم  “زبيب” تالف وقد تسبب له ولأسرته في تسمم حاد، مما يؤكد عدم وجود رقابة على المحلات، محذِّراً من مغبة تجارة المأكولات العشوائية في الخريف .

يوافقه الرأي الأستاذ حامد خلف الله، الذي دعا إلى ضرورة منع تجارة “المقرمشات الصفراء” التي تباع في الهواء الطلق بالأسواق، كما الملابس، وقال لـ(الصيحة) هذه السلع “المؤذية” حسب وصفته غزت الأسواق بكثافة وتعلم السلطات مدى أضرارها، وأشار إلى أنها تأتي من مصر عن طريق البر ليأكل المواطن ويمرض ثم يذهب إلى مصر بنية العلاج،

وتأسف لغياب أدوار المواصفات والمقاييس السودانية حيال الفوضى الغذائية الأمر الذي أدى لتفشي الأمراض الجرثومية والسرطانية، مناشداً بحماية صحة المواطن السوداني في ظل غلاء تكلفة العلاج، داعياً المواطنين المحافظة على صحتهم لأن الحكومة وأجهزتها المختصة لا تأبه لذلك .

في الأثناء كشف د. سعاد الأمين، استشاري باطنية عن ارتفاع حالات التسمم الغذائي، وحذَّرت من تناول         “الطماطم” خلال موسم الأمطار خاصة من الأسواق التي عرفت بتدهور البيئة، وقال لـ(الصيحة) حال تم تناولها لابد من إزالة “القشرة” الخارجية والتأكد من عدم احتواء باطنها على أي من البقع السوداء    لتفادي الأمراض، مع غسل الخضروات جيِّداً، مع مراجعة صلاحية السلع والمعلبات التي تباع في المحلات التجارية، وناشد الحكومة بتخفيف حدة الغلاء من على كاهل المواطنين.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى