البرهان: تخريج القوات المشتركة بجوبا ثمرة تعاون ودليل نجاح لـ(إيقاد)

جوبا- الصيحة

هنأ رئيس مجلس السيادة الانتقالي، رئيس الدورة الحالية لمنظمة (الإيقاد) الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، حكومة جنوب السودان وأطراف اتفاقية السلام المنشّطة على التوافق لتمديد الفترة الانتقالية لعامين قادمين والتي تُعد مرحلةً جديدة في تعزيز مسيرة السلام، وأعرب عن أمله في استتباب الأمن والاستقرار، ونوّه إلى أن تخريج هذه الدفعة يُعد دليل نجاح للهيئة الحكومية الدولية للتنمية (الإيقاد) وثمرة من ثمرات التعاون والتكاتف بين دول المحيط الأفريقي والإقليمي.

وخاطب البرهان بجوبا اليوم، تخريج القوات المشتركة، بحضور الرئيس سلفا كير ميارديت رئيس جمهورية جنوب السودان والرئيس الأوغندي يوري موسيفني وعدد من رؤساء وممثلي المنظمات الدولية والإقليمة، وأمّن على ضرورة توحيد الجهود والرؤى، والعمل الجاد من أجل السلام في جنوب السودان والذي يُعد مكملاً للسلام في السودان، وأكد سعيهم لتعزيز الاستقرار والسلام بما يحقق الرخاء والتنمية لشعبي البلدين.

وأثنى البرهان على الجهود المتعاظمة التي اضطلعت بها الأطراف الموقعة، في تحقيق السلام في جنوب السودان، وجهود الأطراف الموقعة على خارطة الطريق لتمديد الفترة الانتقالية، مُشيداً بدورهم الوطني وإسهاماتهم الجبارة في حقن دماء إخوتهم وإرساء دعائم السلام والاستقرار، وثمن إسهامات شعب جنوب السودان الصامد في هذا الاتفاق.

وأعرب البرهان عن شكره وتقديره لدول (الإيقاد) والمنظمات الدولية والإقليمية وجميع الدول الصديقة والشقيقة التي ساهمت في إنجاح إتفاقية السلام المنشطة، منوهاً إلى أن تخريج هذه الدفعة هو البداية الفعلية والعملية لإنفاذ الخارطة الجديدة لاتفاقية السلام المنشطة لجنوب السودان، متمنياً أن تجد الدعم والسند من المجتمع الدولي والإقليمي والدول الصديقة والشقيقة، بما يعزّز الاهتمام المشترك والتعاون، لحل مشاكلنا والعمل على مشاركة الفرص من أجل مستقبل أفضل لدولنا وشعوبنا.

من جانبه، أعرب الرئيس سلفا كير ميارديت، عن شكره وتقديره لدور السودان حكومةً وشعباً في الوقوف مع إخوانهم بجنوب السودان في دعم السلام والاستقرار، مؤكداً أن البرهان كان له القدح المعلى في تقربب وجهات النظر والوصول لرؤى مشتركة بين الفرقاء في دولة جنوب السودان.

من جهته، شكر الرئيس الأوغندي يوري موسيفني، رئيس مجلس السيادة الانتقالي، رئيس الدورة الحالية لـ(الإيقاد) الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان على إسهاماته المقدّرة في إنجاح الاتفاق بين الفرقاء في دولة جنوب السودان، لافتاً إلى أن السلام في السودان وجنوب السودان يُمثل السلام في الإقليم.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى