(3) آلاف جثة مجهولة الهوية بمشارح الخرطوم

الخرطوم- الصيحة

أكد مدير هيئة الطب العدلي بوزارة الصحة بالخرطوم د. هشام  زين العابدين، تزايد أعداد الجثامين مجهولة الهوية بالمشارح وارتفاع عددها إلى أكثر من (3) آلاف جثمان.

وأرجع ذلك لقرار منع الدفن الصادر منذ العام 2019م بعدم تشريح ودفن مجهولي الهوية لارتباطهم بحادثة فض الاعتصام، في وقت أعلن عن ترتيبات لافتتاح مشرحة أمبدة خلال الأيام القادمة.

وكشف في تصريحات صحفية عن استقبال ما بين (5) إلى (7) جثامين مجهولة الهوية يومياً داخل ولاية الخرطوم، واصفاً الوضع بالمزري لتعطل معظم الثلاجات بمشرحتي بشائر والأكاديمي، ما أدى إلى تعفن وتحلل الجثامين وانبعاث الروائح، لافتاً إلى أن المشرحة الوحيدة التي تعمل الآن هي مشرحة أم درمان والمتوقع خروجها عن الخدمة في أي وقت وهو ما قد يؤدي الى عواقب بيئية سالبة بالعاصمة الخرطوم، وناشد النائب العام لإصدار قرار في أسرع وقت بدفن الجثامين، وقال هشام إنه وحتى العام 2019م كان عدد الجثامين (300) جثمان في مشارح الولاية الثلاث وبعد ذلك بدأ العدد في التزايد لجثامين مجهولي الهوية من الأطفال حديثي الولادة وحوادث المرور والقتل وفي بلاغات وإجراءات (51) موتاً في ظروف غامضة ومنها وفيات في المواصلات الى أن تجاوز العدد (3) آلاف جثمان مجهول الهوية.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى