وزير الداخلية: حريصون على بث الطمأنينة والاستقرار

دنقلا- الصيحة

جدَّد وزير الداخلية المكلف، المدير العام لقوات الشرطة الفريق أول شرطة (حقوقي) عنان حامد محمد عمر، حرص واهتمام وزارته على تعزيز وبث الطمأنينة والاستقرار في جميع الولايات.

وأكد لدى ترؤسه اجتماع مجلس أمن حكومة الولاية الشمالية خلال زيارته التفقدية برفقة أعضاء هيئة إدارة وقيادة الشرطة، على الأهمية الاقتصادية الكبيرة للولاية التي تجاور عدد من الدول إضافة للمعابر الحدودية مما يتطلب تضافر مزيد من الجهود للمحافظة على التنمية والاستقرار الذي تشهده محليات الولاية المختلفة.

واستمع عنان إلى تقرير مفصل من أمين أمانة الحكومة عن تنفيذ الخطط الأمنية والتناغم والانسجام بين كل مكوِّنات القوة النظامية والأجهزة العدلية والعمل بروح الفريق الواحد فانعكس ذلك على هدوء الأحوال الأمنية والجنائية بالولاية.

وأشار لدى لقائه منسوبي شرطة الولاية الشمالية إلى الجهود التي ظلت تقدمها شرطة الولاية  من إنجازات متلاحقة في شتى مجالات العمل الشرطي، لا سيما وأن الولاية تمتد حدودها لعدد من الدول وبها عدد من المعابر الحدودية، مشيداً بالمجهودات المهنية للشرطة التي تعدى عمرها (114) عاماً.

وأفاد المكتب الصحفي للشرطة، بأن وزير الداخلية المكلف افتتح خلال زيارته للولاية الشمالية مستشفى الشرطة بحاضرة الولاية دنقلا، كما وضع حجر الأساس للمجمع الاستهلاكي والشقق السكنية للضباط، إضافة لتفقده إدارة مكافحة التهريب.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى