وزير الخارجية: حقوق الإنسان في مقدمة أولويات الدولة

الخرطوم- آدم سليمان

أكد وزير الخارجية المكلف السفير علي الصادق، أن قضية حقوق الإنسان تأتي في مقدمة أولويات الدولة.

وشدّد الصادق خلال مخاطبته الورشة التدريبية حول الميثاق العربي لحقوق الإنسان التي تنظمها المفوضية القومية لحقوق الإنسان بالتعاون مع لجنة حقوق الإنسان العربية اليوم، بحرص السودان على حقوق الإنسان والتي تشمل الحقوق السياسية والاقتصادية والاجتماعية. ونوه الوزير إلى أن هذه الورشة هي الأولى من نوعها التي يتم تنفيذها منذ انتهاء إجراءات الإغلاق المرتبطة بالتصدي لجائحة (كورونا).

فيما أوضح رئيس لجنة حقوق الإنسان العربية المستشار جابر المري، أن لجنة حقوق الإنسان العربية آلية فريدة في هذا النظام، وأشار إلى أنها تعنى بمتابعة وتنفيذ التزامات الدول الأطراف فيه كجزء من استحقاقات الانضمام لهذا الميثاق، وقال إن السودان جزء من هذا الميثاق، ونوه إلى أنه تمت مناقشة تقريره الأول في 2015م، وأقر بأهمية فائدة التكامل بين آليات نظام حقوق الإنسان الإقليمي والوطني، فضلا عن الفائدة بين آلية حقوق الإنسان على المستوى الوطني وحكومة السودان في المستوى الإقليمي ممثلاً في لجنة الميثاق والمستوى الوطني ممثلا للسودان والمفوضية القومية لحقوق  الإنسان.

الورشة

من جانبه، طالب رئيس المفوضية القومية لحقوق الإنسان د. رفعت ميرغني بإطلاق سراح المعتقلين وعدم استخدام العُنف تجاه المتظاهرين، كما دعا المتظاهرين إلى انتهاج السلمية في المظاهرات.

وأكد أهمية العلاقة بين المفوضية ومنظمات المجتمع المدني لأنها حلقة الوصل بين المجتمع والدولة، ونوه لأهمية أن يعمل المجتمع المدني مستقلاً دون أجندة سياسية.

وناشد رفعت، الحكومة بتقديم الدعم اللازم للقرى التي تضرّرت من الفيضانات، وتوفير السكن اللائق والتمتع بأعلى درجة من الحق في الصحة، شاكراً الدول التي دعمت السودان في هذه المحنة.

ورحب رفعت بالتطورات التي حدثت في حالة حقوق الإنسان من رفع حالة الطوارئ وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين والتعامل مع الاحتجاجات السلمية.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى