الوثائق القومية لـ(الصيحة): (15) مليار جنيه تكلفة الترميم سنوياً

الخرطوم: شجر- نضال- قسمة

قالت الأمين العام لدار الوثائق القومية عفاف محمد الحسن إبراهيم، إن تكلفة ترميم الوثائق بالدار تبلغ (15) مليار جنيه سنوياً، وأشارت إلى أن عمر الوثائق يزيد عن مائة عام وتتعرّض إلى التلف نتيجة لطول فترة الحفظ وبسبب الاستخدام ولطبيعة الأوراق.

وكشفت عفاف في حوار مع (الصيحة) ينشر لاحقاً، عن شروعهم في تطوير عملية حفظ الوثائق عن طريق رقمنة الوثائق في نظام إلكتروني يسهم في عملية إدارة الإرشيف السوداني أو الوطني بعد أن تبرّعت جهة وطنية بشراء النظام، ونوّهت إلى أن النظام الجديد يتطلّب وضع زمن يتناسب مع حجم الوثائق ويتناسب مع الإرشيف الوطني السوداني الذي تجاوز (30) مليون وثيقة، وأكدت أن ما بداخل الدار تراث ضخم ثر ومعارف متنوعة ومتعدِّدة لا تقدر بثمن.

وذكرت أنها نجحت الشهر الماضي في الحصول على الفهارس السودانية في حقبة الحكم التركي في السودان من الإرشيف العثماني عبر تفاهم مع الجانب التركي، وقالت إنهم بصدد تأسيس مراكز للوثائق بالأقاليم في المرحلة المقبلة، وأكدت أن قانون دار الوثائق القومية يعطيها الحق في الحصول على وثائق المؤسسات الحكومية والتقارير الإدارية والمكاتبات وتاريخ تطوّر المؤسسة وقوانينها، وأن دار الوثائق هي الجهة القيّمة للوقوف على إبادة وحرق الوثائق.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى