شاهد يكشف عن حضور غندور لجامعة الرازي يوم حادثة مقتل الشهيد محجوب

 

الخرطوم: محمد موسى   2 أغسطس 2022م

كشف مدير جامعة الرازي  د.أحمد رزق، أمس للمحكمة في قضية الشهيد محجوب التاج، عن حضور وزير الخارجية بالعهد المباد البرفيسور إبراهيم غندور، إلى الجامعة يوم حادثة مقتل الشهيد محجوب التاج بتاريخ 24/يناير 2019م.

ويواجه الاتهام على ذمة القضية (9) من منسوبي جهاز المخابرات العامة بينهم ضباط برتب متفاوتة .

حضور غندور الجامعة

وأماط شاهد الدفاع الحادي عشر، مدير جامعة الرازي د.أحمد رزق، اللثام عند مثوله أمام المحكمة الخاصة المنعقدة بمحكمة مخالفات الأراضي الديم برئاسة القاضي زهير بابكر عبدالرازق، عند مناقشته بواسطة ممثل الاتهام عن الحق الخاص عن أولياء دم المجنى عليه الشهيد، بأن البرفيسور غندور ، هو رئيس أمناء جامعة الرازي، في ذات الوقت نفى فيه ترأس غندور، حزب المؤتمر الوطني وقت الحادثة، كما أفاد الشاهد -أيضاً- للمحكمة بأنه ليس عضواً بحزب المؤتمر الوطني – بحد قوله .

دون كاميرات تسجيل

في وقت  سمعت فيه المحكمة  شهادة شاهد الدفاع الحاديى عشر، د. رزق، بالمحكمة دون تسجيل كاميرات وكالة السودان للأنباء (سونا) التي درجت نقل وقائع الجلسة، واقتصرت المحكمة تغطية الجلسة إعلامياً وفق النقل الورقي للصحفيين وسائر مندوبي الوكالات الأخرى،  وذلك نتيجة الطلب الذي تقدم به محامى دفاع (6) من المتهمين جعفر كجو الفكي، الذي التمس فيه بضرورة أن يسمع شهادة الشاهد دون نقل أو بث حي لكاميرات التلفزة وذلك لتعرض شاهد الدفاع د.رزق، لمناوشات وهجوم متواصل بالسوشيال ميديا والوسائط الإلكترونية .

حراسة مشدَّدة

فيما حضر  شاهد الدفاع الحادي عشر، مدير جامعة الرازي أحمد عثمان رزق، إلى المحكمة وسط حراسة أمنية مشددة وكان يتوسط ما يقارب الـ(5) أشخاص، حتي دخوله قاعة المحكمة حيث جلس أفراد حراسته في المقاعد الوسطية لقاعة المحكمة وظلوا فيها طوال ساعة ونصف  حتى إنهاء شهادته وخروجهم معه.

وأفاد شاهد الدفاع المحكمة بأنه ووقت الحادثة كانت البلاد محتقنة سياسياً ومشحونة – إلا أن جامعتهم قررت فتح أبوابها واستئناف الدراسة مطلع يناير 2019 عقب قرار التعليم العالي بقفل الجامعات بديسمبر للعام 2018م،  نتيجة السلطة التقديرية لها لعدم حدوث أي مظاهرات فيها أو اعتصام من قبل الطلاب، مبيِّناً بأنه وقتها انقسم رأي الطلاب حول فتح الجامعة بين مؤيد ومعارض، لافتاً إلى أنه وفي  تاريخ 19 يناير، لذات العام وقتها قرر الطلاب المشاركة في الحراك أسوة ببقية الجامعات المتاهمة لهم ونفذوا تجمعاً هتفوا بعبارات تنادي بسقوط النظام ولا تعليم في وضع أليم، لافتاً إلى أنه ووقتها كان يوجد بوكس عليه (10) من أفراد  بملابس مدنية خارج الجامعة إلا أنه لم يحتكوا مع الطلاب الذين تخوَّفوا  حينها منهم ووافقت الجامعة على طلبهم بنقلهم ببصات إلى منازلهم لحمايتهم برفقة إدرايين بالجامعة، مبيِّناً بأنه وبعدها دون الطلاب بوستات بالميديا وعبارات شكر للجامعة .

السماح بغياب متهم

في خواتيم الجلسة منحت المحكمة المتهم الثالث ضابط بجهاز المخابرات العامة إذن بالتغيُّب لجلسة كاملة عن المحاكمة وذلك لظروف خاصة به لم يفصح عنها، وذلك نتيجة الطلب الذي تقدم به محاميه كجو للمحكمة، في الوقت ذاته لم  يبد أي من هيئتي الاتهام عن الحق العام أو الخاص أي اعتراض على غياب المتهم الثالث لجلسة عن المحاكمة،  فيما قررت المحكمة رفع جلستها إلى أسبوعين واستئنافها في الخامس عشر من الشهر الجاري، وذلك نتيجة التزامها بجلسات أخرى تحتاج إلى ترتيب – بحد قولها .

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى