متولي عيد.. عبقري الفنون الإذاعية!!

 

(دو)

أحد عباقرة الفنون الاذاعية في السودان هو الأستاذ متولي عيد المولود في العام 1913م والذي تخطى عقبة الدراسة الأولية والوسطى بنجاح باهر.. والتحق بكلية غردون التذكارية في قسم الحقوق وهي الكلية التي لم يتسن له مواصلة الدراسة فيها.. فالتحق بالعمل في القسم الكتابي فكان أحد المبرزين في العمل العمومي بمكاتب الدولة.

(ري)

اُختير للعمل بالإذاعة كمدير لها في زمان كان المستعمر ولا يزال جاثماً على الصدور فجعل منها منارة من منارات الوعي والإدراك الوطني.. انتبه متولي عيد لدور الصحافة التثقيفي فكان أن جعل أخبار الصحافة من ضمن برامج البث الإذاعي.. اُبتعث لبريطانيا بالقسم العربي لهيئة الإذاعة البريطانية BBC فكان في طليعة المبدعين الذين نالوا الإشادة من مسؤوليها فكانت فترته فيها بمثابة الفتح الأكبر في عالم الفنون الإذاعية التي حين عودته قام بتطبيقها على إذاعة أم درمان.

(مي)

شهدت الإذاعة في عهد توليه إدارتها، نجاحات عديدة وهي زيادة فترة البث وتجويد الأداء ومُلاحقته للإذاعيين بضرورة القراءة والاطلاع.. تولى إدارة الإذاعة في فترتين فهو ثاني مدير لها وسابع مدير كذلك.. أشرف بنفسه على أداء الفنانين فكانت ملاحظاته على النطق للكلمات ونوعية القصائد الغنائية سبباً في خلود أغاني تلك الفترة.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!