وزير الخارجية يطلع وفد مؤسسة الأمم المتحدة على تحديات الفترة الانتقالية

الخرطوم- الصيحة

التقى وزير الخارجية المكلف السفير علي الصادق علي اليوم الاثنين، بوفد مؤسسة الأمم المتحدة الزائر للبلاد والذي يضم بجانب أعضاء المؤسسة أعضاء من الكونغرس ووزارة الخارجية الأمريكية، بحضور ممثلين لـ(يونيتامس) والسفارة الأمريكية بالخرطوم.

واطلع الوزير الوفد على التحديات التي تواجه الفترة الانتقالية والمجهودات التي تقوم بها قيادة الدولة لإحداث توافق بين الأطراف السودانية بهدف العودة إلى المسار الانتقالي، وأشار إلى أن ملف الشؤون الإنسانية ورعاية النازحين يحتاج إلى تكاتف الجهود الدولية والإقليمية لمجابهة المشاكل التي تكتنفه، لا سيما في جانب صعوبة توفير التمويل لتنفيذ برامج إعادة النازحين إلى مناطقهم.

كما أطلع الوزير الوفد على أولويات عمل الحكومة في هذا الملف والمجهودات المبذولة لتذليل العقبات التي تعترض تنفيذ البرامج المقترحة.

من جانبهم، أوضح أعضاء الوفد أن مؤسستهم في الأساس منظمة مجتمع مدني، تُعّنى  بدعم أنشطة الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة، وتعريف الرأي العام الأمريكي بهذه الأنشطة، وأن زيارتهم إلى البلاد تأتي في إطار التعرّف على برامج وجهود الأمم المتحدة بالسودان في مختلف المجالات، وفي ملف الشؤون الإنسانية بصفة خاصة، ونوهوا إلى أن هناك اهتمام أمريكي بما يجري في السودان.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!