شمال كردفان.. تفويج الحجاج بحراً وجواً

شمال كردفان.. تفويج الحجاج بحراً وجواً

تقرير: معتصم حسن عبدالله

شهدت تكاليف الحج هذا العام أرقاماً مالية عالية عبر الخيارين النقل البحري أو الجوي، في الوقت الذي تدنَّت فيه حصة الولاية مقارنة بالأعوام السابقة بسبب تخفيض عدد حجاج السودان، شأنه شأن جميع دول العالم. وأوضح أمين أمانة الحج والعمرة بشمال كردفان عبدالرحمن موسى عبدالمجيد، أن الولاية بدأت في تفويج الحجيج للمملكة العربية السعودية لأداء فريضة الحج لهذا العام، مبيِّناً أن أول الأفواج التي تم تفويجها عبر النقل البحري، مشيراً إلى أن أفواج النقل الجوي تنطلق من مطار الأبيض عبر رحلتين صباحية ومسائية ومغادرة آخرين عن طريق مطار الخرطوم، مضيفاً أن جميع هذا الرِحل البحرية والجوية المتجهة للمملكة العربية السعودية تتابع أمانة الحج والعمرة جميع مراحلها حتى وصول الحجاج للأراضي المقدَّسة، مبيِّناً أن تفويج العدد المستهدف يجد المتابعة والاهتمام.

استقبال الحجيج

إلى ذلك أوضح عبدالمجيد أن الترتيبات كافة الخاصة باستقبال حجاج شمال كردفان البالغ عددهم (672) حاجاً وحاجة، قد اكتملت بجدة والمدينة المنورة وأن هنالك وفد مقدِّمة وضع ترتيبات الاستقبال كافة، وأشار إلى أن الأمانة في حالة انعقاد متواصل لمتابعة تفويج واستقبال ومعالجة أي طارئ.

توفير العملة

وفي منحى آخر ذي صلة أبان أمين الحج والعمرة بشمال كردفان أن بنك السودان المركزي أصدر منشوراً للبنوك والمصارف كافة بتوفير العملة الصعبة للحجاج وفق الاستمارة المعتمدة من الحج والعمرة تسهيلاً لإجراءات الحج، وأضاف: إن جميع الإجراءات والترتيبات التي تمت ومازالت نُفِّذت وفق الضوابط المركزية والولائية لإنجاح موسم الحج لهذا العام.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!