قوات مشتركة لمكافحة الظواهر السالبة تصل كرينك

الجنينة- الصيحة

وصلت إلى محلية كرينك بولاية غرب دارفور مساء أمس، قوات مشتركة لمكافحة الظواهر السالبة بالمحلية.

وقال قائد القوات المشتركة العقيد الركن محمد أحمد “إنجليز”، إن القوات فور وصولها إلى كرينك شرعت في تنفيذ مهامها ونفّذت حملات واسعة شملت مناطق (أم تجوك- المرايات- شتوت مكشاشة وحاضرة المحلية) أسفرت عن ضبط (14) دراجة نارية وكميات كبيرة من (البنقو) وقطعة سلاح كلاشنكوف.

وأوضح إنجليز أن حملة مكافحة الظواهر السالبة وفرض هيبة الدولة بمحلية كرينك ستسمر حتى تحقق غاياتها، إنفاذاً لتوجيهات نائب رئيس مجلس السيادة، قائد قوات الدعم السريع الفريق أول محمد حمدان دقلو “حميدتي”.

بدوره، رحب المدير التنفيذي لمحلية كرينك ناصر الزين، بوصول القوات، وأشاد بالحملات التي نفّذتها، وأوضح أن المحلية بحاجة لحملات لضبط المتفلتين وبسط الأمن والاستقرار.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى