خبير قانوني يفجر مفاجأة صادمة لـ(السوباط)

الخرطوم- الصيحة

أكد الخبير القانوني د. مدثر خيري، عدم صحة ترشح هشام السوباط وأي عضو آخر كان ضمن لجنة “تطبيع أو تسيير” الهلال في الجمعية العمومية الانتخابية المقبلة للنادي.

وقال خيري في حديث لبرنامج “زمن إضافي” بإذاعة (هلا) الذي يقدِّمه الإعلامي حسن فاروق ورصدته (الصيحة)، إن هنالك تعارض مصالح يجعل من ترشح أعضاء لجنة “تطبيع أو تسيير” الهلال في الجمعية العمومية الانتخابية المقبلة غير قانوني وغير شرعي.

وأضاف الخبير القانوني “اللجنة بطبيعة الحال مسؤولة عن العضوية والترتيب لأمر الجمعية العمومية، والعضوية هي التي تجتمع لانتخاب مجلس الإدارة، ولا يمكن للمسؤول عن العضوية أن يرشح نفسه في الانتخابات لأن ذلك يمثل تضارب مصالح لا تقره كل الأنظمة الأساسية، وبالتالي فإن أي طعون تقدّم ضد ترشح أي عضو من أعضاء لجنة الهلال يمكن أن تؤدي إلى إبعاده عن السباق الإنتخابي”.

وأردف خيري “عندما أقدم رئيس الإتحاد السابق د. كمال شداد على تعيين لجنة تطبيع لنادي الهلال عيّن معها وقتها لجنة محايدة للعضوية ولم تكن العضوية من مهام اللجنة لذلك كان يحق لهم الترشح لانتفاء شبهة تعارض المصالح لكن الأمر اختلف بعدها وبات تعارض المصالح موجوداً وبالتالي لا يحق لأعضاء اللجنة الترشح في الإنتخابات”.

وختم الخبير القانوني حديثه بشأن المعالجة الممكنة بالقول “جمعية النظام الأساسي للهلال عقدت يوم 28 مايو والجمعية الانتخابية بعدها بشهر واحد ما يعني أن ذات العضوية التي أشرفت عليها اللجنة وشاركت في جمعية النظام الأساسي هي التي ستشارك في الانتخابات وهو ما يجعل شبهة تعارض المصالح حاضرةً والحل هو عقد جمعية جديدة لإجازة النظام الأساسي وانتخاب اللجان ومن ثم منح لجنة الانتخابات فرصة مراجعة العضوية والإشراف عليها حتى تنتفي شبهة تعارض المصالح ويكون وقتها من حق أعضاء لجنة التطبيع أو التسيير الترشح”.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى