نقص غذائي حاد يهدد الآلاف بالبحر الأحمر

بورتسودان- الصيحة

شكا عمدة مدينة هيا الأمين محمود، من نقص حاد في المواد الغذائية بمنطقة (هيا) الواقعة في ولاية البحر الأحمر، بما يستدعي تدخلاً عاجلاً من المنظمات الإنسانية.

وأوضح محمود بحسب (سودان تربيون) اليوم، أن نحو (80%) من سكان المحلية يعانون الجوع بسبب النقص الحاد في المواد الغذائية وارتفاع أسعارها لمبالغ فلكية، ووصف الوضع في المنطقة بالخطير والذي يستدعي تدخلاً سريعاً من المنظمات الدولية والمحلية والسلطات الرسمية ممثل في ديوان الزكاة والخيرين.

وكشف المسؤول الأهلي، عن نفوق أعداد كبيرة من الماشية بعد انعدام المياه والكلأ بسبب الجفاف الذي اجتاح المحلية. وقال “وصلنا مسؤول من برنامج الغذاء العالمي وأعلن استعدادهم توفير مواد غذائية لنحو 2200 شخص غير أننا اعترضنا على هذه النسبة لكون أن حوالي 20 ألف شخص يحتاجون إلى تدخل عاجل”.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى