وزير الثروة الحيوانية يبحث مع حاكم النيل الأزرق تطوير القطاع بالإقليم

 

الخرطوم: الصيحة

زار وزير الثروة الحيوانية حافظ إبراهيم عبد النبي، إقليم النيل الأزرق وكان في استقباله الأستاذ أحمد العمدة بادي حاكم إقليم النيل الأزرق وعدد من الوزراء والمختصين في مجال الثروة الحيوانية، وبحث اللقاء مع حاكم الإقليم بمبنى الأمانة العامة أهمية الثروة الحيوانية في الإقليم والتحديات التي تواجه قطاع الثروة الحيوانية.

وقال عبد النبي: إن قطاع الثروة الحيوانية بالإقليم قطاع كبير إذ تقدَّر الثروة الحيوانية في الإقليم ثمانية ملايين رأس، من الماشية، معرباً عن اهتمامه بالبنى التحية للقطاع وإنشاء المحاجر والمسالخ وتطوير المعامل الصحية، ودعا حافظ إلى تكامل الجهود والأدوار بين الوزارة والإقليم وتعزيزها من أجل النهوض والارتقاء بالقطاع الثروة الحيوانية والسمكية بالإقليم، وتعهد سيادته بإنشاء المسالخ والمحاجر البيطرية وتأهيل المعامل بحسب المواصفات والاشتراطات الصحية العالمية، وأعلن تصديقه بمسلخ ومحجر وعربتين لوزارة الثروة الحيوانية والسمكية والمراعي بالإقليم، وأشار حافظ إلى وجود ثروة سمكية هائلة وأكبر سوق للأسماك في الدمازين يجب الاستفادة منها، ووعد الحضور بتوفير المعينات والمعدات وتدريب الكوادر وتذليل العقبات التي تواجه القطيع بالإقليم آملاً أن تخرج الزيارة بنتائج تسهم في دعم تحريك عجلة الإنتاج والإنتاجية بالإقليم.

من جانبه أكد حاكم إقليم النيل الأزرق الأستاذ أحمد العمدة بادي، بأن قطاع الثروة الحيوانية من القطاعات المهمة التي تدعم الاقتصاد القومي، وتقدَّر الثروة الحيوانية في الإقليم بثمانية عشر مليون رأس، وتمثل (10%) من تعداد الثروة الحيوانية بالبلاد، ودعا بادي إلى فتح المسارات والتوسع فيها بالإضافة إلى تشجيع المربين والمنتجين في تحسين النسل لتساهم في زيادة الإنتاج والإنتاجية.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى